برسم الإجابة

 

تعليق مضاف في احد المواقع, يستحق القراءة…

هشام شبيب

 

نترحم على جميع الشهداء في بلدنا الحبيب سورية وبعد………. لقد اصبحت اللعبة مكشوفة وتبين ان المطلوب هو ايجاد فراغ في السلطة في سورية من اجل احداث فوضى طويلة دعونا نقبل ذلك جدلا; ولكن هذا التظاهر يضع العديد من الأسئلة برسم الأجابة وهي : – هل لديكم مشروع لسد الفراغ في السلطة وهل تستطيعون انتاج سلطة تمثل الشعب السوري؟ – هل لديكم برنامج لإدارة البلاد على كافة المستويات الاقتصادي , المعيشي , الامني , السكني الى اخره؟ – هل لديكم استرتيجية للدفاع عن الوطن؟ – هل لديكم حقوقيون درسوا القانون ولديهم فكرة عن التعديلات التي سوف تحسن وضع البلد ام ان قراراتكم وليدة اللحظة؟ – هل تعتقدون ان الديمقراطية و الاصلاح و الاحزاب هي قرار او كلمة يمكن تتحقق في اليوم الثاني وتكون فاعلة ؟ – هل تطالبون بقية الشعب السوري بالانضمام اليكم بدون افق ومستقبل واضح بناء على ردة الفعل؟؟؟ – اليس من الافضل للبلد قيامكم بتشكيل حزب او عدة احزاب حتى تستطيعوا ان تتنظموا و تعارضوا او تؤيدوا من تريدون؟ – هل سألتم اهل حلب و دمشق والبقية العظمى من أطياف الشعب السوري عن مطالبهم قبل ان تصيغوا ورقة مطالب نيابة; عنهم ؟؟؟ ان خلاصة ما تبين للجميع ان الذين يحرضون على التظاهر في الداخل و الخارج لا يعترفون ب الحكومة ولا بقوات الامن ولا الجيش ولا القضاء ولا بالرئاسة فماذا تبقى من البلد اليس هذا النموذج العراقي تماما .؟؟؟؟ انا هنا لا احاول الاساءة لاحد ولكن لدي اسئلة مشروعة برسم الأجابة . ان الاغلبية الصامتة معكم في التحقيق ومعاقبة المخطئين ضمن اطار الدولة و القضاء ونحن معكم في الطريق للديمقراطية ايضا في اطار الدولة والذي يتم من خلال الاحزاب التي تستطيع ان تعكس ارادة اكثرية الشعب وفق برنامج عمل متكامل ومن خلال ما يمثله على المستوى الشعبي ولكنا لسنا معكم للسير للمجهول و الفراغ ان اكثر ما يحتاجه البلد هو الوعي للمخاطر و المعارضة الايجابية بمعنى ان لا نكتفي فقط بالمطالب ولكن تقديم الحلول و التعديلات المناسبة لمصلحة البلد كل وفق اختصاصه أي ان المحامون يعرفون ما هي المشاكل في القانون وهم الانسب لإيجاد حلول واقتراحات ويمكن للاطباء و القضاة و الصناعيين و جميع الفعاليات ان تنتهج نفس الأسلوب او اي اسلوب آخر يكون مفيدا; . خلاصة القول ان الانتقال للديمقراطية هي عملية تطور تحتاج وقت طويلا; حتى تصبح فاعلة ولا يمكن اختصار المرحلة في ايام او اشهر على المستوى الشعبي أي ان البلد بحاجة الى خمس سنوات اكثر او اقل لتأسيس احزاب فاعلة لتتمكن بعدها من تكوين حكومة ديمقراطية لا كما يتم الآن من تجاهل لرأي اهالي حلب و دمشق ومن لم ينزل الى الشارع باستمرار هل لأنهم اختلفوا معكم ؟. نحن نريد ان نعرف الى اين؟ ,كيف وما هو المستقبل الافضل للبلد الذي اختاره المتظاهرون؟؟ تحية للشعب السوري العظيم وخصوصا دمشق و حلب لتحليهم بالوعي و ضبط النفس وهم الان صمام الامان والاستقرار للبلد في هذه المرحلة العصيبة .

  1. أضف تعليقاً

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: